العنصر 117 الجديد

اكتشف العنصر 117 عام 2010 في مدينة دوبنا الروسية، إثر تعاون أمريكي-روسي، ثم أعيدت التجربة المخبرية في عامي 2011 و 2012، وها هو فريق من الباحثين العالميين يجرون التجربة من جديد في مختبر GSI في ألمانيا ويثبتون وجود هذا العنصر الصنعي.

نجح الفريق بدمج ذرات البركيليوم مع أيونات الكالسيوم ذات السرعة العالية ونتج بذلك العنصر 117 لأجزاء من الثانية قبل أن يضمحل. وهو عنصر أثقل من الرصاص بحوالي 40%.

نجح الفريق فعلاً بتصنيع هذا العنصر الجديد، ولكن قلل الباحثون من درجة نجاح هذه التجربة باعتبارها إعادة لتجارب سابقة 2010، 2011، 2012 كما أسلفنا.

لم يتم إقرار وجود هذا العنصر بعد من قبل اللجنة الدولية المختصة.

نشر الخبر: البارحة الواقع في 5 أيار 2014.

المصدر: https://www.ubergizmo.com/2014/05/element-117-joins-the-periodic-table/